الشرطة تحذر السائقين في الإمارات.. 52 ألف درهم تكلفة بعض المخالفات المرورية في أبو ظبي

حذرت الشرطة السائقين في الإمارات من أن تكلفة بعض المخالفات المرورية في أبو ظبي تصل إلى 52 ألف درهم.

تحذر الشرطة في دولة الإمارات العربية المتحدة السائقين من تعرضهم لخطر غرامة قدرها 2000 درهم وحجز مركباتهم لمدة ستين يومًا.

شرطة أبوظبي توجه تحذيراً هاماً للسائقين بسبب مخالفات نوافذ وفتحات السقف.

هل تريد أن تتدلى من نافذة سيارتك أو فتحة السقف؟ بموجب قانون دولة الإمارات العربية المتحدة، سيتم تغريمك بمبلغ 2000 درهم. الشرطة تطلب منك إعادة النظر.

أصبح من الممكن أن يُطلب من أصحاب السيارات دفع مبلغ إضافي قدره 50 ألف درهم من أجل إطلاق سراح سيارتهم المحتجزة.

أصدرت إدارة شرطة أبوظبي تحذيراً لسائقي السيارات بهدف فرض عقوبات صارمة على الركاب الذين يشاهدون وهم يتدلون من النوافذ أو يرفعون رؤوسهم أو أجسادهم من فتحة السقف.

قامت الهيئة بإبلاغ سائقي السيارات بالمخاطر التي تشكلها هذه السلوكيات وحثتهم على الالتزام بجميع معايير وقواعد السلامة المعمول بها، من خلال منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، .

شرطة الإمارات تعلن أن عقوبة بعض المخالفات المرورية تصل إلى 52 ألف درهم.

أعلنت شرطة الإمارات العربية المتحدة أن غرامة بعض المخالفات المرورية وصلت إلى 52 ألف درهم.

ويؤدي هذا النوع من الإجراءات إلى غرامة كبيرة قدرها 2000 درهم، فضلاً عن حجز السيارة لمدة ستين يوماً وتراكم ثلاث وعشرين نقطة على مخالفة المرور، هذا السلوك الخطير لا يعرض حياة السائق والركاب للخطر فحسب، بل يعرض أيضًا حياة السائقين الآخرين على الطريق للخطر ومن المحتمل أن يؤدي إلى إصابات خطيرة وحتى سيناريوهات قد تؤدي إلى الوفاة.

وزعت شرطة دبي مطلع الشهر الجاري، على الملأ مقطع فيديو يظهر أطفالاً يتدلون من النوافذ ويجلسون على أسطح المركبات المتحركة.

ذكرت الهيئة أيضًا خلال تلك الفترة الزمنية، أنه يتعين على أصحاب السيارات دفع مبلغ إضافي قدره 50 ألف درهم من أجل إطلاق سراح مركباتهم المحتجزة.

إقرأ أيضاً: طيران الإمارات تستأنف رحلاتها الجوية إلى مدينة أديليد الإسترالية

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام