الإمارات تحذر من غرامة ١٠٠ ألف درهم والسجن شهرين عقوبة التقاط الصور ببعض الأماكن

حذرت السلطات الإماراتية من الغرامة التي تصل إلى 100 ألف درهم والسجن باعتبارها العقوبات التي نص عليها القانون فيالإمارات العربية المتحدة ويتم فرضها عند انتهاك بعض اللوائح الجديدة أهمها التقاط الصور داخل السينما.

الإمارات تحذر من غرامة 100 ألف درهم والسجن شهرين لمخالفي التصوير في السينما

إذا خالفت أياً من التشريعات الجديدة، فإن دولة الإمارات العربية المتحدة تحذرك من أنك قد تواجه غرامة تصل إلى 100 ألف درهم وعقوبة بالسجن لمدة تصل إلى شهرين.

يمكن أن يؤدي انتهاك بعض القوانين في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى غرامة قدرها 100000 درهم وعقوبة السجن لمدة شهرين.

في الإمارات، يمكن أن يؤدي التقاط الصور أو التسجيلات في السينما إلى غرامة تصل إلى 100 ألف درهم وعقوبة بالسجن لمدة تصل إلى شهرين.

لا يزال الكثير من الناس يمارسون عادة التقاط الصور ومقاطع الفيديو، على الرغم من نشر تحذير قبل بداية الفيلم يحذر من القيام بذلكن ولذلك إن قمت بالتقاط لقطة أو فيديو للفيلم داخل السينما في الإمارات قد تواجه غرامة كبيرة وربما حتى السجن.

يمارس الكثير من الناس، هذا السلوك على الرغم من نشر نصيحة قبل بداية الفيلم، تطلب من رواد السينما عدم التقاط صور أو أفلام لأن القيام بذلك يعد انتهاكًا لقوانين حقوق النشر في الدولة.

وذكر لألكسندر كوكويف، الشريك الإداري لشركة Uppercase Legal Advisory، "في دولة الإمارات العربية المتحدة، يعد تصوير مشهد سينمائي أو تصويره أثناء مشاهدة فيلم في السينما مخالفًا للقانون دون الحصول على إذن من أصحاب حقوق الطبع والنشر لمحتويات الفيلم. "

الإمارات تحذر من عقوبة مخالفة بعض القوانين الجديدة بغرامة تصل إلى ١٠٠ ألف درهم والسجن

كان هناك قانون اتحادي جديد رقم 38 لسنة 2021 يغطي حق المؤلف والحقوق المجاورة والذي أصدرته حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2021. وقد حل هذا القانون الجديد محل القانون الاتحادي السابق رقم 7 لسنة 2002 ودخل حيز التنفيذ في يناير 2022.

وأوضح كوكويف، "فيما يتعلق بانتهاك حقوق الطبع والنشر، فإن المواد 39 و40 و41 من القانون الاتحادي الإماراتي رقم 38 لسنة 2021 تحدد عقوبات يمكن أن تشمل الغرامات والسجن ومصادرة النسخ المخالفة وإتلافها". تضاف هذه العقوبات إلى الأفعال التي تعتبر انتهاكًا لحقوق الطبع والنشر، مثل إعادة إنتاج وتوزيع وتوصيل عمل محمي بحقوق الطبع والنشر دون إذن مالك حقوق الطبع والنشر.

يحدد القانون في دولة الإمارات العربية المتحدة، أنه من المخالف للقانون تسجيل أو التقاط صور لمشهد سينمائي أثناء مشاهدة فيلم في صالة العرض دون الحصول أولاً على إذن من أصحاب حقوق الطبع والنشر.

الإمارات تفرض غرامة تصل إلى 100 ألف درهم والسجن عقوبة التقاط الصور في السينما

وتعتبر هذه الجريمة انتهاكًا لحقوق الطبع والنشر، وقد يتعرض مرتكبوها لغرامات تصل إلى 100.000 درهم و/أو السجن لمدة تصل إلى شهرين، كما ذكر، مستشهدًا بالمادة 30 من النظام الأساسي.

يرتكز قانون حق المؤلف في دولة الإمارات العربية المتحدة على المعاهدات والاتفاقيات الدولية، مثل اتفاقية برن لحماية الأعمال الأدبية والفنية. وفي عام 2004، انضمت دولة الإمارات العربية المتحدة إلى الاتفاقية كعضو، بالإضافة إلى ذلك، هناك حد أدنى للسن لدخول المسرح في دولة الإمارات العربية المتحدة.

يعتبر من الضروري أن تلتزم المسارح في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل وثيق بالتصنيف العمري، الأمر الذي يستلزم فحص أوراق اعتماد هوية العملاء وإثبات العمر، ومن ناحية أخرى، لا توجد مسؤولية على القاصرين أو والديهم؛ وسيكون التأثير الأكثر أهمية هو فقدان إمكانية مشاهدة فيلم في السينما".

إقرأ أيضاً: فلاي دبي تكشف عن إنطلاق رحلات لعدة وجهات رائعة لمسافري الشتاء

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام