محكمة أبوظبي تلزم صاحب عمل بدفع مبلغ 5 آلاف درهم تعويضاً لموظف

قامت محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، بإلزام صاحب عمل بتأدية مبلغ قدره 5 آلاف درهم إماراتي، إلى شخص آخر كانت تربطهما علاقة عمل سابقة في مجال المقاولات، قام بسبه وتهديده بعد ما طالب بمستحقاته، وتم إحالة صاحب العمل إلى النيابة العامة وتمت إدانته بموجب أمر جزائي.

تفاصيل القضية

رفع رجل دعوى قضائية في مواجهة رجلاً آخر، طالب فيها إلزامه بتأدية مبلغ قدره 100 ألف درهم إماراتي كتعويض مادي وأدبي، مع الفائدة بواقع 12 بالمئة، وإلزامه بالمصروفات والرسوم، تأسيساً على أنه تربطه به علاقة عمل بالمقاولات، وبعدما طلب منه دفع مستحقاته قام بسبه وتهديده، وتم أُحالته إلى النيابة العامة وإدانته بموجب أمر جزائي.

حضور المدعى عليه

وقد حضر المدعى عليه وأقر بأنه لم يقم بتقديم أي طعن على الأمر الجزائي، وأنه قام بدفع قيمة الغرامة المقررة وفقاً لما هو ثابت في أوراق ومستندات الدعوى، وبعدما انتهت إجراءات التحضير، قرر القسم المختص إحالة الدعوى إلى المحكمة.

وأوضحت محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية، أنه وفقاً للمادة الأولى من قانون الإثبات، أنه على المدعي إثبات حقه وللمدعى عليه نفيه، وينبغي أن تكون الوقائع المراد إثباتها مرتبطة بالدعوى وجائز قبولها.

الحكم الصادر من المحكمة

وبالنسبة إلى طلب التعويض عن الأضرار الأدبية والمعنوية، فقد بينت «محكمة أبوظبي للأسرة والدعاوى المدنية والإدارية»، أن كل إضرار بالغير يغرم فاعله بالضمان وأن الضرر الأدبي، الذي يمس الكرامة والشعور أوالشرف مثل الآلام النفسية.

وقد إستخلصت المحكمة خطأ المدعى عليه وفقاً لما سبق بيانه، وقامت بألزام المدعى عليه بتعويض المدعي عن جميع الأضرار الأدبية والمعنوية، المتمثلة في أصابته وشعوره بالحزن والأسى والحسرة، وسداد مبلغ قدره 5 آلاف درهم إماراتي.

إقرأ أيضاً: مجموعة الإمارات تسجل رقماً قياسياً جديداً في "موسوعة غينيس"

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام