طرق دبي تطلق الغرفة المشتركة لحل أزمة تجمعات مياه الأمطار بالأمارة

قامت طرق دبي بالكشف عن إطلاق الغرفة المشتركة، لمواجهة تجمعات مياه الأمطار داخل الإمارة، في مركز التحكم الموحد التابع للهيئة والذي يعد من أكبر مراكز التحكم، وجاء ذلك في إطار متابعة وتنظيم الحركة المرورية ووسائل النقل المختلفة بالإمارة.

الشركاء الاستراتيجين

وقامت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، باطلاق الغرفة المشتركة بالتنسيق مع مجموعة من الشركاء الاستراتيجين، هم:

  • القيادة العامة لشرطة دبي.
  • بلدية دبي.
  • مؤسسة محمد بن راشد للإسكان.
  • ممثلين عن مناطق التطوير العقاري.

وذلك عن طريق توظيف استخدام التقنيات الحديثة، لمتابعة خطط العمل وإدارة الفرق الميدانية وتوزيع الموارد المخصصة، للتعامل مع تجمعات مياه الأمطار.

تحسين مستوى الخدمات

وتعكس تلك الخطوة سعي «طرق دبي» بالتنسيق مع شركائها، إلى تنفيذ توجهات القيادة الرشيدة، في تعزيز موقع دبي وجعلها من المدن الأذكى عالمياً، وتحسين مستوى الخدمات، وتوفير الأمن والسلامة للجميع.

وتعمل الهيئة بالتعاون مع المركز الوطني للأرصاد، إلى تعزيز عملية جمع المعلومات التي تتعلق بتوقعات الأرصاد الجوية بالإمارة، بطريقة استباقية ودقيقة تساهم في رفع جاهزية الهيئة للتعامل مع تجمعات مياه الأمطار.

فريق عمل إشرافي

وقامت الهيئة فريق عمل إشرافي بعضوية ممثلين من جهات عديدة، لوضع خطة شاملة للتعامل مع التقلبات الجوية، بجانب الإشراف على التجهيزات الاستباقية لمواسم سقوط الأمطار، ووظفت الهيئة مجموعة من احدث التقنيات، التي تساهم في رفع فعالية الاستجابة، وتعزيز فترة التعافي من تجمعات مياه الأمطار على الطرق الرئيسية في الإمارة.

التجهيز الاستباقي

وساهمت الغرفة المشتركة ايضا في التجهيز الاستباقي لموسم هطول الأمطار، وتوطيد التعاون ما بين الشركاء ومركزية المعلومات، الأمر الذي ساعد في سرعة اتخاذ القرارات المتعلقة بتوزيع فرق العمل والموارد، وتحسين فترة الاستجابة التي وصلت إلى 36% مقارنة بالفترة الماضية.

إقرأ أيضاً: القطاع الخاص في الإمارات يشهد طفرة غير مسبوقة في معدلات توظيف المرأة

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام