اليمن تعلن رفع جاهزيتها لتأمين الملاحة الدولية من هجمات "الحوثيين"

رفعت دولة اليمن جاهزيتها لتأمين مضيق باب المندب من هجمات جماعة الحوثي، وعقدت مباحثات يمنية أمريكية، تناولت فيها تهديدات أمن وسلامة الملاحة الدولية ومدى تأثيرها على الاستقرار الإقليمي والدولي، وتم نشر وحدات عسكرية وبحرية لمنع اى هجمات، وتحصين مرور سفن الشحن التجارية في المياه الإقليمية وجزيرة ميون.

تأمين الممر الدولي

وتقوم القوات اليمنية المشتركة بتأمين الممر الدولي، وتعمل بشكل مستمر على مراقبة السفن التي تمر داخل المضيق، وتتمتع هذه القوات بجاهزية قتالية عالية، للتصدي لأي هجمات تزعزع الأمن في مضيق باب المندب.

ولم تصل هجمات جماعة «الحوثي» إلى قطاع القوات في جزيرة ميون ومضيق باب المندب، ولذلك الامر فإن تأثير هذه الهجمات كان محدوداً للغاية، حيث وقعت أغلب هجمات الحوثي على بعد حوالى 60 ميلاً غربي ميناء المخا.

جزيرة ميون

وتتمتع جزيرة ميون التتي تتبع إدارياً الى محافظة عدن، بميزة استراتيجية لدولة اليمن في إطلالتها على باب المندب، وتنتشر بها عدد كبير من الوحدات العسكرية والأمنية المتخصصة، التي تستعد الى مواجهة أى تهديدات محتملة.

أو هجمات من الحوثيين الذين قاموا بتصعيد أنشطتهم العدائية ضد السفن التجارية داخل المضيق، وخاصة بعدما شن الحوثيون موجة هجمات على سفن تجارية مبحرة في محيط المضيق الذي يربط البحر الأحمر بالمحيط الهندي.

تهديدات أمن الملاحة الدولية

وقد بحث «معين عبدالملك» رئيس الحكومة اليمنية، مع تيم «ليندركينج» المبعوث الأميركي إلى اليمن، يوم أمس تواصل تهديدات الحوثيين لأمن الملاحة الدولية، ومدى تأثير هذه التهديدات على الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي.

وتم استعراض مستجدات الأوضاع على الساحة، والجهود المنسقة للدفع بعملية السلام في الدولة، للحد من المعاناة التي تسببت بها حرب جماعة الحوثي، وتنفيذ برنامج الإصلاحات حفاظاً على الاستقرار الاقتصادي والخدمي.

إقرأ أيضاً: رجل يحصل على 14 ألف درهم في الإمارات بسبب رسالة على "واتساب"

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام