الشارقة تعزز إجراءاتها الأمنية لضمان الإلتزام بمنع مظاهر الاحتفال بالعام الجديد

قامت شرطة الشارقة بتعزيز إجراءاتها الأمنية لضمان الالتزام بالتعليمات الصادرة عنها، وهي منع مظاهر الاحتفال واستخدام عروض الألعاب النارية تضامنًا مع الأشقاء الفلسطينيين في غزة، حيث نشرت حوالى 362 دورية عسكرية ومدنية و933 شرطياً في مختلف أنحاء الإمارة، وجاء ذلك ضمن خطتها الأمنية والمرورية المتكاملة.

الإلتزام بالتعليمات والضوابط المعلنة

وقد أكدت شرطة الشارقة أن فرق العمل تبذل أقصي جهدها، للحفاظ على أمن وسلامة المجتمع، وتقديم مختلف أنواع الدعم والاستجابة لكافة أفراد المجتمع، وضمان الالتزام بالتعليمات والضوابط المعلنة.

ودعت الشرطة إلى ضرورة التعاون معها في تعزيز الأمن العام، والإبلاغ عن المخالفات من خلال التواصل مع غرفة العمليات المركزية على الرقم المجاني 901، لقضاء أوقات مبهجة في كافة مدن الإمارة المليئة بوجهات سياحية مميزة.

منع الإحتفالات

وقد منعت شرطة الشارقة يوم الثلاثاء الماضي، جميع الاحتفالات وعروض الألعاب النارية ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة 2024، تضامنا مع الأحداث الأخيرة التي يشهدها الشعب الفلسطيني الشقيق في غزة.

وناشدت شرطة الشارقة كافة الأفراد والمؤسسات، بضرورة بالتعاون معها والالتزام بالتعليمات الصادرة، ونوهت إلى أنها ستتخذ الاجراءات القانونية مع كل من يخالف ذلك، وأكدت أن التضامن الإنساني فكر مترسخ تنتهجه الإمارة.

إستمرار القصف الإسرائيلي على غزة

وجاء هذا الإعلان مع استمرار القصف الإسرائيلى على قطاع غزة الفلسطيني، بعد الهجوم الذي نفذته حماس على إسرائيل في اليوم السابع من أكتوبر الماضي 2023، مما أدي الى أكثر من 20 ألف شخص وأصابة المئات من الجرحي.

وفي سياق آخر، قامت منظمة الأمم المتحدة للأمومة والطفولة «يونيسيف»، بالتأكيد على أن قطاع غزة هو أخطر مكان في العالم على حياة الصغار، واشارت المنظمة الى أن أرقام الضحايا والجرحى بين الأطفال مخيفة للغاية.

إقرأ أيضاً: تجدد الإشتباكات بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في الخرطوم

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام