الإمارات ومصر تنفذان أكبر عملية إسقاط جوي للمساعدات الإغاثية على شمال قطاع غزة

كشفت قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع، أن الإمارات نفذت عملية «طيور الخير» الإسقاط الجوي السادسة عشر للمساعدات الإغاثية على شمال غزة، من خلال أطقم مشتركة تابعة للقوات الجوية لديها والقوات الجوية المصرية، لتكون هذه العملية هي الأكبر على الإطلاق منذ إن تم إطلاق عملية «طيور الخير».

90 طن من المساعدات

وعبرت ثلاث طائرات حملت نحو 90 طن من المساعدات الإنسانية والإغاثية، وجرت عملية الإسقاط الجوي المشتركة بين البلدين، أعلي المناطق المعزولة التي لا يمكن الوصول إليها في شمال قطاع غزة، ليصل إجمالي المساعدات التي تم إسقاطها منذ انطلاق عملية «طيور الخير»، إلى أكثر من 664 طن من المساعدات الغذائية والإغاثية.

عملية طيور الخير

وجاءت عملية «طيور الخير» في إطار «عملية الفارس الشهم 3» التي أطلقتها دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم الأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة، وضاعفت الدولة جهودها خلال شهر رمضان الفضيل، حيث قدمت العديد من المساعدات الإغاثية عبر تضافر جهود الجهات الحكومية والجهات غير الحكومية والمؤسسات الإنسانية والخيرية.

عملية إسقاط مشتركة

وقامت قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع، بالكشف عن تنفيذ القوات الجوية الإماراتية وسلاح الجو الملكي الأردني، عملية إسقاط مشتركة ثالثة للمساعدات الإغاثية على قطاع غزة، ليبلغ إجمالي المساعدات التي تم إسقاطها من جانب القوات الجوية الإماراتية والأردنية على القطاع الفلسطيني أكثر من 34 طن من المساعدات.

تقديم المساعدات الإغاثية

وتجسد تلك العملية التعاون المتواصل ما بين الإمارات والأردن، بغرض تقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية للشعب الفلسطيني الشقيق في غزة، وخاصة في شمال القطاع وفي الأماكن التي يتعذر الوصول اليها، وتم تنفيذ تلك العملية المشتركة بين البلدين، ضمن عملية «الفارس الشهم 3» لدعم الأشقاء الفلسطينيين المتضررين داخل القطاع.

إقرأ أيضاً: القبض على 202 متسول في دبي خلال النصف الأول من شهر رمضان

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام