الإمارات تعلن تفعيل قانون جديد في 2024 وتدعو الجميع إلى الالتزام به

دولة الإمارات العربية المتحدة تعلن تطبيق قانون جديد خلال الفترة 2024 لتنظيم الإعلام وتدعو الجميع إلى الالتزام به.

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة مؤخرا عن أن التشريع الجديد سيدخل حيز التنفيذ في عام 2024 خاص بتنظيم النشر والإعلان وتطلب من الجميع اتباعه والإلتزام به.

الإمارات تحدد التشريعات المنظمة للإعلام في الدولة

تتناول اللائحة معايير وسائل الإعلام والامتثال لها، والقيود العمرية على الأفلام، وتصاريح الإعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي.

الإمارات تطبق قانونًا جديدًا في عام 2024 ينظم النشر والإعلان وتلزم الجميع بالالتزام به.

أصدرت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة مرسوماً اتحادياً ينظم عمل وسائل الإعلام والأفراد والمنظمات والمناطق الحرة. وبموجب قيود ومبادئ توجيهية معينة، يسمح لكل من الأشخاص الطبيعيين والمنظمات القانونية بامتلاك وسائل الإعلام والمؤسسات الإعلامية.

ويعتبر إنتاج وتوزيع وطباعة ونشر المحتوى الإعلامي من الأنشطة الإعلامية بموجب القانون. ويشمل أيضًا البث الرقمي والصوتي والمرئي الذي يكون مجانيًا أو غير مكلف.

ويتناول التشريع منح ومراقبة التراخيص والأذونات اللازمة للقيام بالعمليات الإعلامية المختلفة.

كما يحدد القانون التسلسل الهرمي لسلطات مجلس الإعلام الإماراتي والهيئات الحكومية المحلية المسؤولة عن تنظيم وسائل الإعلام.

التشريعات الإماراتية المنظمة للإعلام

وينص المرسوم على التزام جميع الأفراد والمؤسسات الإعلامية التي تمارس أعمالها في دولة الإمارات العربية المتحدة بالمعايير الوطنية للمحتوى الإعلامي، والتي تشمل: فيما يتعلق بالالهية والإسلام والأديان الأخرى والمعتقدات الأخرى، وتكريم مؤسسات الوطن ورموزه وسيادته، والمصالح العليا لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها، والالتزام بالتوجيهات والسياسات الوطنية والدولية للدولة، ومنع أي آثار سلبية على العلاقات الدبلوماسية لدولة الإمارات العربية المتحدة، واحترام الهوية الوطنية والممارسات الثقافية والقيم المجتمعية.

يجب على الأفراد ووسائل الإعلام الامتناع عن: نشر معلومات من شأنها المساس بالتماسك الاجتماعي أو الوحدة الوطنية، وتشجيع أعمال العنف أو العداوة أو النزاع بين مكونات المجتمع، واستخدام الأنظمة القانونية والاقتصادية في دولة الإمارات العربية المتحدة بلا مبالاة، وتجاهل قوانين الخصوصية والحياة الشخصية للأشخاص، ونشر الشائعات أو المعلومات غير الدقيقة أو المضللة أو أي شيء آخر من شأنه تشجيع شخص ما على ارتكاب جريمة.

تراخيص الأفلام والكتب وألعاب الفيديو في الإمارات

يجب أن يصدر مجلس الإمارات للإعلام أذونات عرض الأفلام وغيرها من المنتجات الإبداعية وفقاً للأمر.

وسيكون مسؤولاً عن تحديد الفئات العمرية المناسبة لمشاهدة المحتوى الإعلامي والترفيهي، بالإضافة إلى تحديد تصنيفات نظام تصنيف المحتوى الإعلامي للمنتجات المطبوعة والإبداعية، مثل الكتب وألعاب الفيديو وإنتاج الأفلام.

يمنح المجلس بالإضافة غلى ذلك التصاريح للأشخاص الذين يقدمون مواد إعلامية أو إعلانية على وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها من المنصات التكنولوجية المعاصرة، إما مجانًا أو مقابل تكلفة.

يجب بموجب هذا الأمر أن تكون وسائل الإعلام والحائزة على تراخيص أو تفويضات تحت مراقبة الجهات المختصة. ويمنح المجلس سلطة مراقبة وفحص الأفراد ووسائل الإعلام والمؤسسات، بما في ذلك المناطق الحرة.

وينص القانون على أن مجلس الإمارات للإعلام سيدعم حماية الملكية الفكرية بين مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة والشركات والمؤسسات الإعلامية بالتعاون مع السلطات المختصة.

ونص المرسوم على أن يكون للخاضعين لهذا القانون والمؤسسات الإعلامية سنة لتغيير أوضاعهم وفقا لأحكامه؛ ومع ذلك، قد يصدر قرار من مجلس الوزراء بتمديد هذا الإطار الزمني.

إقرأ أيضاً: الرعاية السكنية تعلن موافقتها على مشروع زيادة الدور الثاني بأحد المناطق الكويتية

تابعنا علي Follow صحيفة اخبارنا at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام